قصة النبي دانيال

بسم ألله الرحمن الرحيم

ترمجة معانيها باللهجة الحضرمية من التوراه المقدسة

قصة النبي دانيال عليه السلام

 

 

 

 

 

 

 

1

قصة النبي دانيال 01

 كان مملكة بني يعقوب انقسمت بعد وفاة الملك سليمان عليه السلام الى قسمين؛ المملكة السامرية وهي المملكة الشمالية ومملكة القدس وهي المملكة الجنوبية. وبعد 300 سنة تقريباً من وفاته، غزى نبوخذنصر ملك بابل ممالك كثيرة وستولى عليهن، ودخل المدينة المقدسة، واسر الملك يوياقيم وعدد كبير من حاشيته الملكية، وشلهم الى بابل. وايضاً شل معه الادوات المقدسة من بيت لله، وطرحها في معبد بابل. وفي يوم من الايام قال نبوخدنصر ملك بابل لاشفنز رأيس قصره: "يا إشفنز، إختار بعض الشباب من سلالة بني يعقوب الملكية وحاشيتها. والمصطحين وإلي خلوقهم زينه، يكونون اذكياء وحكماء ومثقفين ومناسبين للعمل في قصرنا الملكي. علموهم أدبنا وتقاليدنا ولغتنا. وإكلوهم وشربوهم من الاكل والخمر لملكي. وثقفوهم لمدة ثلاث سنوات. وأهلوهم للعمل في القصر. وبعد ذا جيبوهم قدامي با شوفهم." واطاع اشفنز امر الملك واختار الشبان وعلّمهم أحسن تعليم. ومن بينهم دانيال واصدقائه الثلاثة، حنانيا، ومشائيل، وعزريا، وكلهم من قبيلة يوذا. وصمم دانيال ان يوكل ويشرب حسب شريعة الله سبحانه وتعالى، وقال لاصدقائه الثلاثة: "يا جماعة، فية مشكلة كبيرة. الملك امر ان نحنا نوكل ونشرب من الأكل الملكي. انتوا تعرفون ان الأكل الملكي لازم يقدم اولاً قربان للاصنام في معبد بابل. بعد ذا يجيبونه الى القصر الملكي." "اه تقول؟ ذا حرام، ما يحل لنا اكله." "طيب، الملك لازم بغى نحنا نوكل من ذا الاكل، اه الحل؟" "عندي فكرة، البابليين ما يقدمون الخضروات والماء في المعبد." "صح، انا با روح لاشفنز وبا قترح عليه انه يعطي نحنا خضروات وماء بس." "ذي خطة زينه، نحنا موافقين، يا دانيال." وراح دانيال الى اشفنز وقال له: "ارجوك يا اشفنز، نحنا ما نقدر نوكل من الأكل الملكي ونخالف شريعتنا. خل نحنا نوكل خضروات ونشرب ماء بس." وقال اشفنر: "يا دانيال، انا نعرف انك انسان صالح وربك معك، لكن الملك قد قرر انكم تاكلون من الأكل الملكي. اذا اكلتوا اكل ثاني، صحتكم ما با تكون كما بقية الشباب، وبا يعاقبنا الملك وبا تعرّضون حياتي للخطر." ولكن دانيال ما تخلى عن طلبه. وفي ثاني يوم، قال للمشرف: "يا مشرف، ارجوك سمح لنا، نوكل خضروات ونشرب ماء بس. وبعد عشرة ايام قارن بين مظهرنا مع الشباب الآخرين، وتصرف معنا حسب ما تشوف." فقال المشرف: "طيب، با جرّبكم عشرة ايام كما قلتوا، وبعدين با قرّر. وبعد عشرة ايام صارت صحة دانيال وأصحابه الثلاثة احسن كثير من صحة الشباب الاخرين إلي اكلوا الطعام الملكي، فقال المشرف: "اه ذا! تشتافون مصطحين احسن من الاخرين! من هنا ورايح بعطيكم خضراوات وماء بس، كما طلبتوا." واعان الله سبحانه وتعالى الشباب الاربعة على المعرفة والفهم في كل الآدب والعلوم والحكمة، وقرأو كثير من الكتب وصاروا من كبار المثقفين. وألهم الله سبحانه وتعالى دانيال تفسير رؤى الاحلام. وبعد ثلاث سنوات، احضر اشفنز كل الشباب إلي درسوا قدام الملك وقال: "يا مولاي الملك العظيم، هذيلا الشباب خلصوا دراستهم." فامتحن الملك نبوخذنصر الشباب، فحصل أن دانيال وأصحابه الثلاثة متفوقين على بقية الشباب. فعينهم في مناصب هامة في القصر الملكي. وكل مرة يستشير الملك نبوخذنصر المستشارين، يحصل شور دانيال وأصحابه احسن بعشر مرات من شور المستشارين الآخرين.

2

 وفي يوم من الايام، حلم الملك نبوخذنصر حلم مزعج فرر النوم من عينونه، فصاح: "يا حرس! يا حرس! احضروا السحرة والمجوس والعرافين والمنجمين!" وحضروا كل السحرة والمجوس والعرافين والمنجمين قدام الملك. فقال لهم الملك: "اسمعو، ازعجنا حلم، بغيتكم تفسرونه ذلحين." فقاله المستشار: "يا مولانا الملك، قل لنا الحلم ونحنا با نفسّره. فقاله الملك: لا، انتوا قولوا لي بالحلم وفسروه. اذا ما قلتوا لي، با قطعكم ارباً ارباً وبا خرب بيوتكم. لكن اذا عرفتوا، با كرمكم وبعطيكم هدايا وجوائز كثيرة. بسرعة، قولوا لي بالحلم وتفسيره. فقالو له: يا مولانا الملك، لو سمحت، انته عليك ألا قل لنا بس بالحلم ونحنا با نفسره على طول. فقال لهم الملك: انتوا تضيعون الوقت، لانكم عارفين عقابي كما قلت لكم. ما با عطيكم فرصة تتفقون على أي كلام بينكم البين، وتكذبون عليً. ذلحين قولوا لي بالحلم. وانا با عرفه انه صح والا خطأ." فقالو له: "يا مولانا الملك، امرك ذا، كما إلي يطلب لبن العصفور. في تاريخ البشر كله ماحد ملك امر مستشاريه كما ذا الأمر. ذا مستحيل الا على الآلهه إلي ما تسكن مع البشر." فقال لهم الملك: "اه الفايدة منكم ما تعرفون شي؟!! يا اشفنز، نفذ الاوامر بسرعة ! اعدم كل الحكماء في بابل! وشمل حكم الأعدام دانيال وأصحابه الثلاثة. وكان دانيال في مهمة رسمية خارج القصر. عندما سمع بحكم الاعدام، راح مباشرة الى الملك وقال: "يا حضرة الملك، عطنا فترة بسيطة، واجّل حكم الاعدام، ان شاء الله با قول لك بالحلم وتفسيره." فقال له الملك: "يا دانيال، با عطيك يوم واحد بس، وان ما قلت لي بالحلم وتفسيره انتة لوّلي بعدمك. ورجع دانيال الى البيت واخبر اصحابه الثلاثة وقال: "يا جماعة، دعوا الله المسيطر على السماوات والارض ان يرحمنا ويكشف لنا حلم الملك وتفسيره، وينقذ نحنا وكل الحكماء في بابل من الإعدام." وفي نفس الليله استجاب الله سبحانه وتعالى دُعاهم، وأظهر لدانيال حلم الملك وتفسيره. فسبّح لله المسيطر على السماوات والارض وقال: "يا رب، تبارك اسمك من الازل الى الابد، انت القادر والعالم بكل شي، انت المتحكم في مقادير الناس، وانت الحكيم العليم. وتظهر غيبك لمن تشاء، تعز من تشاء وتذل من تشاء، وانت علام الغيوب. يا رب، ابراهيم وإسحق ويعقوب احمدك يا من وهبتنا الحكمة وأظهرت لي حلم الملك وتفسيره." وراح دانيال الى الملك بسرعة، وقال: "يا حضرة الملك، ماحد يقدر يعرف اه انته حلمت، حتى آلهتك او اذكى انسان في الارض. لكن الله سبحانه وتعالى المهمين على السماوات والارض يعلم الغيب، كشف لك في الحلم اه با يقع في المستقبل. يا حضرة الملك، إلي شفته واقف قدامك في الحلم، هو تمثال ضخم مرعب مضي. رأسه من الذهب، وصدره ويداته من الفضة، ومن بطنه الى ركبتيه نحاس، ومن ركبتيه الى الكعبيه حديد، واقدامه جزء من حديد وجزء من خزف. وانته تشوف، انقطعت حصاة من الجبل بيد قدرة ألله. وضربت الحصاة ذا التمثال الضخم فسحقته، وفرفرت به الريح كما غشر البر، ومعاد بقي له اثر. لكن الحصاة إلي ضربت التمثال قعت جبل ضخم، ملأت الارض كلها. ذا هو الحلم وذلحين با فسيره لك: انته يا جلالة الملك أعظم الملوك، لان رب السماء أعطاك مملكة وقوة وقدرة وجلال. وأعطاك حكم على البشر أينما كانو، وحتى الوحوش وطيور السماء سلّطك عليها كلها. فأنته ذا الرأس الي من ذهب. وتقوم بعدك مملكة ثانية أقل من مملكتك وهي من الفضة. وبعدها مملكة ثالثة تحكم على كل الأرض وهي من نحاس. وأخيراً مملكة رابعة قوية كما الحديد، لأن الحديد يحطّم ويكسّر كل شي. كما شفت رجيل وأصابع التمثال من حديد ومن طين، لذا با تنقسم هذي المملك، فتحاول تتحالف هذي الممالك بزواج لكن ما يقدرن كما الحديد وطين ما يختلط أبداً. وفي ذا الوقت با يقيم رب السماوات مملكة ما تنتهي أبداً. فهذي المملكة با تسحق هذيك الممالك كلها. وذا معناه أن الحصاة، إلي أنقطعت بقدرة ألله من الجبل، تسحق تمثال الحديد ونحاس وطين والفضة والذهب. فألله العظيم أظهر لك يا حضرت الملك، أه با يحصل في المستقبل. وحلمك صحيح وتفسيري لذ الحلم حقيقي. ولما سمع الملك نبوخذنصر، سجد لدانيال تو وقال: "يا دانيال، حقيقي إلهك إله الالهه، ورب الملوك وكاشف الأسرار لأنك قدرت تكشف ذا السر. يا اشفنز، احرقوا البخور وقدموا قرابين على شرف دانيال العظيم. واعطوه هدايا كثيرة، وعينوه حاكم على جزاء من مملكة بابل ورئيس على الحكماء. وأيضاً عينو أصحاب دانيال الثلاثة حكام على أعمال منطقة بابل كما طلب دانيال مني. وخلّو دانيال نفسه يجلس في قصري.

3

 ومع مرور الزمن، عمل الملك نبوخذنصر تمثال من الذهب في وادي دورا قرب مدينة بابل، ارتفاعه 90 فوت وعرضه 9 فوت. وألزم كل موظفين المملكة ان يسجدوا لذا التمثال. وكان من الحاضرين أصحاب دانيال الثلاثة وهم حنانيا وميشائيل وعزريا. ووقفوا كل الناس قدام ألصنم الكبير واعلن المنادي الملكي وقال: "يا ناس، بعد قليل با تعزف الموسيقى الملكية، وعندما تسمعونها لازم تسجدوا كلكم في الحال لذا التمثال العظيم. اي واحد ما يسجد با ينزقل في وسط نار عظيمة مشتعله." وعندما سمع الناس صوت الموسيقى الملكية، سجدوا للتمثال. لكن اصحاب دانيال الثلاثة ما سجدوا. فراحوا بعض رجال الى الملك، وقالوا: "يا مولانا الملك العظيم، فيه ثلاثة رجال من بني يعقوب عصوا امرك وما سجدوا لتمثال." فغضب الملك نبوخذنصر لما سمع ذا الكلام، وامر بأحضار الرجال الثلاثة. وقال لهم: "انتوا، يا ألثلاثة اصحاب دانيال، سمعت انكم عصيتوا امري وما سجدتوا للتمثال. انا ذلحين بعطيكم فرصة اخرى. اذا سجدتوا للتمثال عندما تسمعون الموسيقى الملكية، با تنقذون انفسكم من النار. ولكن اذا رفضتوا، با نزقل بكم فيها، ولا يقدر اي اله ينقذكم مني. " " يا حضرة الملك، ماشي داعي تأمر بعزف الموسيقى الملكية، لان نحنا ما با نعبد إلا لله سبحانه وتعالى، وهو با ينقذ نحنا منك ومن النار. وحتى اذا ما ينقذ نحنا، ما با نسجد لصنمك." وعندما سمع الملك ذا الكلام، تغير وجهه، وغضب غضب شديد، وقال: "يا عسكر، زيدوا النار سبعة اضعاف قوتها! وانتوا يا اقوى العساكر، كتفوا ذيلا الرجال الثلاثة وزقلوا بهم في النار بسرعة!" واطاعوا العسكر امر الملك، وزقلوا بالثلاثة الرجال في النار. ومن كثر شدة النار امتدت ألسنتها وحرقت العسكر إلي زقلوا بهم، وماتوا في الحال. ولكن بعد شويه، قام الملك وصاح: "كمه نفر زقلنا بهم في النار؟ ثلاثة والالا؟" "نعم يا مولانا الملك المعظم." "لكن انا اشوف ذيلاك اربعة رجال، ماهم مكتفين وسط النار ويتحركون بحرية. والرابع مختلف عنهم، اعتقد انه ملاك." وقام الملك نبوخذنصر من مكانه، وصاح: "يا اصحاب دانيال، يا عبيد الله العلي القدير، اخرجوا من النار في الحال." فخرجوا الرجال الثلاثة من النار، فاستغربوا كل الناس. فقال لهم الملك: "يا اصحاب دانيال، الحمد لربكم إلي ارسل ملاكه لينقذكم. آمنتوا بربكم ورفضتوا ان تطيعون امري، وفضلتوا الموت على ان تعبدون غير ربكم. فأنا با رقيكم من مناصبكم الى أحسن. وذلحين انا با صدر ذا الامر الجديد: "اي واحد يسب إله دانيال وأصحابه الثلاثة، با قطعة قطع قطع وبا خرب بيته، لان ذا الاله ماحد كماه."

4

 وفي السنة الاولى إلي استلم فيها بلشاصر حكم بابل من ابوه نبوخذنصر، حلم دانيال حلم وكتبه كذا: شفت في الحلم ان الرياح الاربع جات من كل اتجاة للبحر العظيم واضطرب، وخرجت من البحر اربعة وحوش قوية كل واحد يختلف عن الآخر. الاولي كما الاسد وله جناحين نسر. وانا نتشوّف فيه تنقفت جناحه وقام على رجيله الثنتين ووقع له عقل انسان. 5 والوحش الثاني كما الدب واقف على رجيله الثنتين وماسك بين ضروسة ثلاثة اضلاع، وسمعت حد يقوله: "هجم، كل لحوم البشر لمان تشبع." والوحش الثالث كما النمر وله اربعة اجنحة واربعة رووس ووقعت له سلطة الحكم. والوحش الرابع، الاقوى والاكثر رعب من الاخرين. له ضروس ضخمة من الحديد، وإلي ما يطحنه بضروسه يسحقه برجيله. وايضاً له عشرة قرون في كورة. وعندما كنت افكر في ذي القرون، بقل قرن صغير ونقز ثلاثة قرون. وذا القرن الصغير له عيون انسان واثم ويتكلم بتكبر. وقربت نشوف، اه با يحصل بالقرن الصغير، بسبب الحماقات إلي يقولها. وبعد ذا قدام عيوني، انقتل الوحش الرابع وانزقل في النار مع القرن الصغير. واشتلت سلطة الوحوش الثلاثة وتمن يعيشن فترة قصيرة. وفي ذيك الليله، وانا مستمر أشوف الرؤية، شفت واحد يشبه الانسان في السماء، جاي مع السحاب. ورافقوه الملائكة الى محضر الله. فتوّجه ألله سبحانه وتعالى وأعطاه سلطة وجلال وقوه ملكية. لذا كل الناس من مختلف الأجناس، با يطيعونه. وبا يحكم هذا الملك الى الابد ومملكته خالده ما تزول ونزعجت من الرؤيا، لأننا ما نا عارف أه معنى ذي الوحوش الأربعة ومن هو ذا الملك إلي يشبه الانسان. وكان واحد واقف بجنبي. فقربت منه وسألته عن معنى كل ذا، فقال لي: يا دانيال با قولك، تفسير الاربعة الوحوش، هي أربع ممالك تحكم في الارض وتنتهي. وبعد ذا بايقوّم الله العلي مملكته للصالحين، با تكون لهم الى ابد الآبدين. والعشرة القرون في الوحش الرابع، يمثلن عشرة ملوك. والقرن الصغير الحدعشر، يمثل الملك إلي يجي بعدين ويهزم ثلاثة ملوك، ويسب على ألله عزوجل ويعذب عبادة الصالحين. وأيضاً يحاول يغير شريعة لله وأحكامه لمدة ثلاثة سنوات ونص. ولكن الله العلي خرب ملكه واباده. وبعدين با يعطي لله المُلك والسلطان حق الممالك كلها لعباد لله العلي، ويكون ملكهم ملكاً أبدياً. وحتى سلاطين كل الارض يخدموهم ويطعيون كلامهم. وذي نهاية ما شفت في الحلم، فخفت كثير وفزعت ورتعبت وتغيرت ملامح وجهي. وحفظت ذا الحلم في كل قلبي.

5

 في ليله من الليالي، اقام الملك بلشاصر ابن نبوخذنصر حفلة كبيرة في قصره. عزم فيها ألف نفر من حاشيته وشرب الخمر معهم. وعندما سكر الملك قال: يا خدم، احضرو لي الاكواب الفضية والذهبية من معبدنا. وهذي الاكواب كان ابوه الملك نبوخذنصر قد استولى عليها من بيت ألله المقدس عندما غزى مدينة القدس وطرحهن في معبده في بابل. وشرب الملك وكل حاشيته وحريمه وجواريه الخمر في ذي الاكواب، وشكروا اصنامهم المصنوعة من الذهب والفضة والنحاس والحديد والخشب والحجر. وفجاة ظهرت يد انسان، وكتبت على الجدار كتاب. ولما شاف الملك ذي اليد، ارتعب وخاف كثير حتى ان وجهه تبدل ورقلت ركبه. ومعاد شلته رجيله وصاح: يا مستشارين، يا منجمين، يا سحرة، تعالوا شوفوه الكتابه في السترة. اي واحد يقدر يقراها ويفسرها، با لبسه الثياب الملكية الإرجوانية مع عقد ذهبي كبير، وبا يكون ثالث متسلط على المملكة! وجاو المستشارين والمنجمين والسحرة وشافوا الكتابه، لكن ما عرفوا يقرونها، وقالوا: اه من كتابة ذي؟ اه من لغة؟ كل اللغات إلي نعرفها ما شي فيها كتابه كما ذى. وفزع الملك اكثر وأكثر ووحل، وما هو داري أه يعمل. وعندما سمعت أم الملك عن الكتابة في السترة وانه ماحد قدر يقراها، جات للملك وقالت: يا الملك، لا تخاف. فيه واحد رجال اسمه دانيال، ألهته عطته القدرة العجيبة على تفسر الرؤى والاحلام. في حياة ابوك نبوخذنصر عينه رئيس على كل حكماء بابل. طرب عليه، وبا يقرأ لك الكتابه وبا يفسرها. فقال لهم الملك: يا خدم، طربوا على دانيال بسرعة! وعندما احضرو دانيال، قال الملك: انت دانيال، واحد من الاسرى إلي جابهم ابوي من مدينة القدس؟ انا سمعت ان ألهتك عطتك القدرة على تفسير الرؤى والاحلام. اذا قدرت تقرأ لي ذي الكتابة وتفسرها، با لبسك الثياب الملكية الإرجوانية مع عقد ذهبي كبير، وبا تكون الثالث في مملكتي. فقال له دانيال: يا حضرة الملك، با قرأ لك الكتابة وبا فسرها. ولا بغيت شي مكافأه منك. يا حضرة الملك، الله سبحانه وتعالى عطى ابوك المجد والسلطة في الارض، حتى ان كل الناس من مختلف الأمم والإجناس كانوا يرتعدون منه. ولكنه تكبر وتجبر وما شكر الله سبحانه وتعالى. لذا نزع الله سبحانه وتعالى ملكه منه وطرّده من بين الناس وشل عقله وخلاه يعيش مع الحيوانات. ويوكل الحشيش كما الثيران لمدة سبع سنوات لمان إعترف ان الله سبحانه وتعالى يختار الملوك في الارض. وانت يا حضرة الملك بلشاصر، تعرف كل ذا، لكنك ما زلت ترفض ان تعبد الله المسيطر على السماوات والارض. وبدلاً من ذا، عاديت الله سبحانه وتعالى واحضرت اكواب بيت ألله المقدس وشربت الخمر فيها انت وحاشيتك. وشكرت اصنام إلي ما تنفع وما تضر، وما تشوف وما تسمع وما تفكر. ورفضت تعبد الله سبحانه وتعالى إلي اعطاك الحياة ويدبّر كل أمورك بمشئته. لذا السبب ارسل الله سبحانه وتعالى يد تكتب هذه الرسالة على السترة. الكلمات المكتوبة تقول: "منا، منا، تقيل، فرسين". "منا" معناها احصى، و" تقيل" معناها وزن، و"فرسين" معناها فصل. وتفسيرها ان الله سبحانه وتعالى احصى ايام مملكتك وانهاها. ووزنك في ميزانه، فحصلك ما تستحق ان تكون ملك بعد الآن. لذا فصل الله سبحانه وتعالى ملكك منك الى مملكة مادي وفارس. فقال له الملك: يا دانيال، كلامك صحيح، ذلحين انته الثالث في مملكتي. يا خدم، احضروا الثياب الملكية الإرجوانية وعقد الذهب ولبسوها دانيال. وفي نفس الليلة قُتل الملك بلشاصر وسيطر على مملكته واحد اسمه داريوس المادي، وكان داريوس في ذا الوقت عمره 62 سنة.

6

 عندما استولي الملك داريوس على الحكم، قسّم مملكته اولاً الى 120 محافظة، وعين على كل محافظة حاكم. وثانياً عين له ثلاثة وزراء يشرفرن على محافظات المية والعشرين لينظم الحكم في بلادة بطريقة صحيحة. وبعد فترة دعى الملك داريوس دانيال، وقال: يا دانيال، لانك تعمل احسن من كل الوزراء والحكام، با عينك رئيس الوزراء وتحكم كل المملكة. ولكن بعض الناس من الوزراء والحكام غاروا من دانيال، وحاولوا يلفقون له تهمة، وقالوا بينهم البين: نحنا ما بغينا دانيال ذا الاجنبي يكون مسؤول علينا. بغينا با نمسك عليه غلطة وبا نشتكي به عند الملك. لكن دانيال شغله مضبوط. ويعمل عمله بكل امانه واخلاص. لازم ندور له غلطة نوقعه. ما نقدر نتّهم دانيال باي طريقة، إلا بشريعة ربه. وانا اعرف انه يعبد ربه كل يوم ثلاث مرات. خلونا نكيد له عند الملك. وبعد مناقشة ذي المكيدة، راحوا كلهم الى الملك، وقالوا: يا مولانا الملك المعظم، نحنا الوزراء والحكام، تشاورنا فيما بيننا، وبغيناك تصدر ذا الامر الملكي وتقول فيه: "كل الناس لازم يعبدوا الملك المعظم داريوس بس لمدة ثلاثين يوم. واي انسان يعبد اله آخر خلال ذي المدة، با ينزقل في بير الاسود." يا مولانا المعظم، اختم نص القانون ذا، حتى لا يغيره حد او يلغيه. فقال الملك: يا وزير، احضروا الختم الملكي با ختم ذا القانون. وذا القانون يعتبر ساري المفعول من الآن. واصدر الملك داريوس ذا القانون. وكان دانيال يعبد الله سبحانه وتعالى ويصلي له با خلاص ويدعوه كل يوم ثلاث مرات. وفي نفس اليوم إلي سمع فيه القانون الجديد، طلع غرفته كعادته كما كان يعمل كل يوم، وفتح الخلفة با تجاة البيت المقدس، وصلى باخلاص ودعى الله سبحانه وتعالى. فعندما شافوه بعض الوزراء والحكام، قالوا: شوفو دانيال يصلي لالهه! كل يوم يصلي ويدعي الهه كما ذا الوقت. يا جماعة، ذا ما كنا نتوقعة. با نروح بسرعة با نغري عليه عند الملك. فقالو له: يا مولانا الملك المعظم، أما هو انته اصدرت قانون جديد تقول فيه كل الناس لازم يعبدونك بس، لمدة ثلاثين يوم، واي واحد يعصي ذا الامر با ينزقل في بير الاسود؟ يا مولانا، فيه واحد تمى يعبد الهه كما كان يعمل كل يوم وتحدى القانون الملكي. فقال لهم الملك: من هو ذا يا وزير؟ الاجنبي دانيال استهان بك وبقانونك. يا مولانا، نحنا شفناه من خلفة غرفته راكع ويعبد الاهته. وحزن الملك عند ما سمع ذا الكلام لانه كان يحب دانيال وايد، وما توقع ان ذا القانون الجديد با يأثر عليه. وبقي طول اليوم يفكر كيف ينقذ دانيال من ذي الورطة لكن ما قدر. وعند غروب الشمس رجعوا الوزراء المغريين الى الملك وقالوا: يا مولانا الملك المعظم، تذكر ان القانون الملكي ماحد يقدر يغيره او يلغيه حتى الملك نفسه؟ فاضطر الملك لتنفيذ القانون رغماً عن نفسه وقال: يا دانيال، ربك إلي تعبده دائماً با ينقذك. وزقلوا العسكر بدانيال في بير الاسود، ودحرجوا حصاة كبيرة وغطوا بها اثم البير، وشمعوها بالشمع الاحمر واختموها بختم الملك وبخاتم وزرائه حسب قانون المملكة. وطول الليل، ما قدر الملك ينام وما أكل أي شي وما خلي حد يدخل يسليه. وقبل شروق الشمس قام الملك يخب الى البير وصاح بقلق وقال: يا دانيال انت تعبد ربك با خلاص وثقه، هل قدر ينقذك من الاسود ولالا؟ يا حضرة الملك، طول الله عمرك. الله سبحانه وتعالى عارف اننا بري وارسل ملاك يحمينا من الاسود. يا حضرة الملك، انا ما عملت شي يجرح كرامتك. فقال الملك: يا عسكر، يا عسكر، طلعوا دانيال! بسرعة، طلعوه! يا عسكر روحوا جيبوا المتآمرين على دانيال! وزقلوا بهم في بير الاسود ذي، مع عيالهم وحريمهم. وزقلوا العسكر بكل المتأمرين على دانيال مع عيالهم وحريمهم في وسط بير الاسود. وقدام ما يوصلون قاع البير، بطشت بهم الاسود وقطعتهم تقطيع. وبعد ذا ارسل الملك داريوس رسالة الى كل الناس من مختلف الامم والاجناس في مملكته، يقول فيها: "تحياتي لكم جميعا، انا الملك داريوس آمر كل واحد في مملكتي ان يخاف إله دانيال ويهابه. هو الاله الدائم، الحي القيوم إلي ما يزول ملكه، المنقذ والمنجي، صاحب المعجزات والعجائب في السماوات والارض."

7

 وكان دانيال حزين دائما على خراب مدينة القدس وبيت الله، وكان قلبه متعلق ببيت الله سبحانه وتعالى وشرائعه. 2 وفي يوم من الايام، عندما كان يدرس في كتب الانبياء، قرأ ان الله سبحانه وتعالى اوحى الى نبيه آرميا عليه السلام، وقال: "مدة خراب مدينة القدس تكون سبعين سنة." وبعدين صام دانيال ولبس الثياب الخشنة وجلس على الرماد، وتوسل الى الله سبحانه وتعالى وطلب المغفره والرحمة لقومه، وقال: يا ربي، انت الاله العظيم، يا من تحفظ عهدك لعبادك الصالحين إلي يحبونك ويحفظون وصاياك. نعترف باننا عملنا الآثام وما اتبعنا شرائعك واحكامك عندما كنا نعيش بلادنا قبل ما نؤسر الى هنا. فارسلت انبيائك الى ملوكنا وقادتنا وآبائنا، ولكننا كذبنا رسالاتهم. يا رب، يا من اخرجت آبائنا مع نبيك موسى من العبودية في مصر الى ارضك المقدسة، سامحنا واغفر لنا وارحمنا. كلنا رفضنا بعناد ان نتبع شرائعك. لذا اصابتنا لعناتك إلي ذكرها النبي موسى. وانذرت نحنا وقادتنا ان مدينة القدس با تعاني أبشع المصائب في تاريخ الانسان اذا ما تبنا ورجعنا اليك. فعملت فينا ما حذرتنا منه بالضبط لاننا كذبنا رسلك وشرائعك. ونحنا نستاهل ذا العقاب وعاده الا شوي علينا، لكن رحمتك وسعت كل شي. فارحم بيتك المقدس إلي اصابه الدمار والخراب. وخلنا نبني بيتك مرة ثانية، وساعد نحنا على ان نرفع كلمتك. ورحمتك لنا ما هو لاننا نستحقها، ولكن لانها وسعت كل شي. وعندما كان دانيال يصلي ويتضرع الى الله سبحانه وتعالى ويطلبً منه المغفرة لقومه، فجأة نزل عليه الملاك جبريل وقال: يا دانيال، يا الأمين والمحبوب عند ألله، أنا خرجت ذلحين لاُفهمك واُعلمك معنا الرؤيا. أنت عندما بدايت تصلي وتدعو، استجاب لله لك. فأرسلنا اليك لأخبرك انه حكم ب490 سنة على قومك ومدينة القدس لتكفّر خطاياهم وذنوبهم، ولينتهي شر وليجي وقت الصلاح إلي يدوم الى الأبد، ولتتحقق الرؤى والنبوات، وليعادة بناء وتكريس قدس الأقداس. لذا أعلم وفهم أن مدينة القدس با تُبنى مرة ثانية بشوارع وحصون في وقت صعب. وبعد 483 سنة من بداية صدور قرار أعادة بناء مدينة القدس، با يظهر مختار ألله المسيح وبا يُقتل. وبعدين يجي قائد بجيشه الى مدينة القدس ويكسرها ويكسر بيت الله. وبعد فترة جاء الوحي مرة ثانية لنبي دانيال، وقال له: يا دانيال، كن واثق في ربك دائماً. وفي يوم القيامة با يبعث الله سبحانه وتعالى الاموات من قبورهم، فيراثون نصيبهم. بعضهم يفوزون بالحياة الابدية في الجنة، وبعضهم بالعار الابدي، وهم الخاسرين. وكل الصالحين تُنير وجوههم كما الكواكب والنجوم في السماء.